عرض مشاركة مفردة
قديم 01-07-2017, 05:20 PM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 8,262

آخر تواجد: اليوم 08:34 PM

الجنس:

الإقامة: America

الدكتور عدنان إبراهيم كان حمارا في هذه المسألة
الرجل كلما يصل إلى ابي بكر وعمر تطول اذناه وتحول إلى حمار
هو يقول أن الزهراء لم تقبض فدك
وأنا اقول له ثكلتك امك
بل قبضتها.
وإذا لم تقبضها فقد رجعت إلى رسول الله صلى الله عليه واله وسلم
فلها الحق ان تطالب بها على انها إرث.
أما نحن معاشر الأنبياء لا نورث
فبله واشرب ماؤه
لأن الله عز وجل ذكر في كتابه العزيز الحكيم انهم يورثون
وذكرت الزهراء افي كتاب الله ترث اباك ولا ارث أبي
وقد طالب علي سلام الله عليه والعباس بفدك عدت مرات

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
1- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف
2- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة
3-اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَٰهًا وَاحِدًا ۖ لَّا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۚ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ ........التوبة
.

فَإِذَا نَزَلَ بِسَاحَتِهِمْ فَسَاءَ صَبَاحُ الْمُنْذَرِينَ

الرد مع إقتباس